انشطة سياحية في جزيرة موريشوس

انشطة سياحية في جزيرة موريشوس
جزيرة موريشيوس

جزيرة المحيط الهندي البديعة موريشيوس تسحر زوارها بجوها الدافئ وشمسها المشرقة على مدار العام وثقافتها المتنوعة وتمكنهم من استرجاع ذكريات جميلة لا تنسى. بمياهها الصافية ورمالها الذهبية وأدغالها المليئة بمختلف الكائنات وتاريخها العريق وطعامها الفريد من نوعه، فإن موريشيوس هي الوجهة الأمثل للسائح السعودي.

طقس الجزيرة في شهر نوفمبر مثالي لقضاء الاجازة حيث انه يجمع بين نسمات الشتاء ودفء الصيف ما يمكن الزوار من الاستمتاع بالأنشطة البحرية المتعددة والتجول في الهواء الطلق.

ومن أفضل الأنشطة المتوفرة للسائح السعودي خلال شهر نوفمبر:

زيارة أرض السبعة ألوان:

قرية شاراميل الصغيرة تستقطب عدداً كبيراً من الزوار خلال هذا الشهر وتتميز القرية بأرضها ذات السبعة ألوان، وتتراوح ألوان التربة بين اللون الذهبي والبني والأصفر وحتى الأحمر والأزرق والأخضر، وما يسبب هذه الظاهرة العجيبة هي الأنشطة البركانية في الجزيرة.

التسوق في بورت لويس عاصمة موريشيوس:

تتميز بورت لويس بطرازها المعماري الفرنسي وأسواقها المحلية العديدة. يستمتع زوار المدينة بالتسوق من المتاجر العالمية والتمتع بزيارة الفنادق الفارهة والمطاعم الفخمة. ولا يمكن نسيان الواجهة البحرية المزدحمة بالسياح والمراكز الثقافية مثل متحف بلو بيني ستامب وبولفارد دي أرمز وحصن أديلايد.

قلعة دي لابوردونيس:

تعود هذه القلعة إلى القرن السابع عشر وتكشف لنا نمط حياة سكان الجزيرة في ذلك الوقت. ويعد المبنى مثالاً مرموقاً لتصاميم الهندسة الفرنسية القديمة. ويتمكن الزوار من التجول في أفنية القلعة الخضراء والاستمتاع بالأجواء الشاعرية مع أحبتهم.

مشاهدة الاحتفالات الوطنية في شهر نوفمبر:

ثقافة الجزيرة متنوعة وعميقة كونها موطناً للسكان من مختلف الخلفيات والأعراق. ولها السبب فإن موريشيوس تحتفل بمختلف الأعياد التقليدية ومنها عيد جميع القديسين الذي يحتفل به المسيحيون في شتى أنحاء العالم.

كما ويستطيع السياح الانضمام إلى احتفالات يوم العمال الذي يحتفل به سكان موريشيوس لإحياء ذكرى العمال المهاجرين من شبه القارة الهندية، أو يمكنهم مشاركة الاحتفال بعيد الأضواء مع الجاليات الهندية في الجزيرة حيث تتزين البيوت والبساتين بالأضواء الملونة والفوانيس الفخارية وتشع السماء بأضواء الألعاب النارية.