باحثون صينيون يطورون هلاماً نانوياً لنسيج مضاد للبكتيريا

باحثون صينيون يطورون هلاماً نانوياً لنسيج مضاد للبكتيريا
باحثون صينيون يطورون هلاماً نانوياً لنسيج مضاد للبكتيريا

 طوّر علماء صينيون هُلاماً نانوياً يُمكن إدخاله في صناعة النسيج لمنح تأثير قوي مُقاوم للبكتيريا.
وأصبح تصميم مواد نانوية مضادة للبكتيريا نقطة بحث ساخنة، نظراً لما تشكله مسألة الإصابات البكتيرية من تهديدات حقيقية على صحة الإنسان.
ونجح علماء صينيون من جامعة دونغهوا في شانغهاي في تطوير نوع من الهلام النانوي الصديق للبيئة ذي تأثير مضاد للبكتيريا طويل الأمد، وقدرات حيوية وإيجابية مؤثرة للوقاية من الالتهابات الناتجة عن الإصابات والجروح.
ويبلغ قياس الهلام النانوي المذكور ذي الهيكل الكروي نحو 200 نانومتر، ويتم تطبيقه على سطح ألياف القطن، ما يُؤمن استقراراً حرارياً جيداً، ويعتبر أساسياً في مرحلة التصنيع والخياطة النهائية.
وقال أحد الباحثين المشاركين في الدراسة البحثية المذكورة تشين شياو هونغ إن الدراسة توفر مرجعاً هاماً للتصميم المستقبلي للملابس الوظيفية والمضادة للبكتيريا ومواد الطب الحيوي الأخرى.