دراسة: فيتامين د يقلل معاناة المصابين بكورونا

دراسة: فيتامين د يقلل معاناة المصابين بكورونا
دراسة: فيتامين د يقلل معاناة المصابين بكورونا

أظهرت نتائج دراسة حديثة صادرة عن كلية الطب في جامعة بوسطن الأمريكية، أن المرضى الذين لديهم مستويات كافية من فيتامين (د )، يكونون أقل عرضة للوفاة بفيروس كورونا، أو حتى للمعاناة من مضاعفات الفيروس الفتاك، إذا أصيبوا به.


وبينت الدراسة التي نشرت نتائجها صحيفة واشنطن بوست اليوم السبت، أن احتواء الجسم على كميات كافية، أو مناسبة من فيتامين (د) يرتبط بانخفاض ملحوظ في مستوى الالتهابات الناتجة عن الفيروس، بالإضافة إلى رفع أداء خلايا المناعة في الدم ضد الفيروس الخطير.


وعللت الدراسة ذلك بأن المستويات المرتفعة للخلايا الليمفاوية ترتبط بالحد من رد الفعل المناعي المفرط المسمى بـ"عاصفة السيتوكين"، أو إطلاق الكثير من البروتينات في الدم بسرعة كبيرة، وهو أحد الأسباب الشائعة للوفاة بفيروس كورونا.


وتم خلال الدراسة، سحب عينات دم لقياس مستويات فيتامين (د) من 235 مريضًا، أدخلوا إلى المستشفى بعد الإصابة بكوفيد-19، بحسب مجلة "بلوس وان".


وكانت النتيجة أن الأشخاص الذين تحتوي أجسامهم على كميات أكبر من فيتامين ( د)، كانوا يتمتعون بقوة ومناعة أكبر لمحاربة الفيروس الفتاك، وبالتالي كانت احتمالية شفائهم من الفيروس، مرتفعة جدا.