رئيس الوزراء البريطاني في العناية المركزة بسبب كورونا

رئيس الوزراء البريطاني في العناية المركزة بسبب كورونا
رئيس الوزراء البريطاني

أُدخل رئيس الوزراء البريطاني، بوريس جونسون، اليوم الإثنين، إلى العناية المركزة بعد تدهور حالته الصحية إثر إصابته بفيروس كورونا المستجد، وفقا لما ذكره المتحدث باسم رئاسة الوزراء البريطانية.

وقال الناطق باسم الحكومة في بيان شرح فيه وضع جونسون: "منذ مساء الأحد، كان رئيس الوزراء تحت عناية الأطباء في مستشفى سان توماس في لندن، بعد استمرار ظهور أعراض فيروس كورونا".

وتابع المتحدث باسم الحكومة البريطانية قائلا: "وبعد ظهر اليوم، ساء وضع رئيس الوزراء، وبناء على نصيحة الفريق الطبي الخاص به، تم نقله إلى وحدة العناية المركزة في المستشفى".

وأضاف المسؤول البريطاني قائلا: "طلب رئيس الوزراء من وزير الخارجية، دومينيك راب، وهو وزير الخارجية الأول، بالنيابة عنه عند الضرورة"، وأكد أن جونسون يتلقى رعاية طبية ممتازة، وشكر هيئة الخدمات الصحية مثمنا جهود العاملين فيها.

وكان قد أعلن جونسون في وقت سابق الإثنين، أنه دخل المستشفى الأحد بناء على نصيحة طبيبه بعد استمرار ظهور أعراض كورونا، لإجراء بعض الفحوصات التي وصفها بـ"الروتينية" وأشار إلى أنه يتمتع بروح معنوية عالية ويتواصل مع أعضاء الحكومة لمواجهة فيروس كورونا.