غزّة: مبادرة توعويّة لأهمية المنتجات الزراعية الآمنة

غزّة: مبادرة توعويّة لأهمية المنتجات الزراعية الآمنة
غزة الزراعة الامنة

أطلقت مبادرة من المزارعين الفلسطينيين في قطاع غزّة، بمشاركة عشرات المزارعين، اليوم الإثنين، لعرض المنتجات الزراعية الآمنة التي تعتمد الأسمدة العضوية.

ويعرض نحو 80 مزارعًا محاصيلهم التي اعتمدت عملية إنتاجها على "الزراعة الآمنة"، وذلك لتعريف المواطنين بأهميتها، وتعتمد "الزراعة الآمنة" على الأسمدة العضوية ولا تستخدم المبيدات والمخصبات الكيماوية الضارة بصحة الإنسان.

ويستمر المعرض ليومين، بتنظيم مؤسسة "الإعانة الإسلامية في فرنسا"، وبالتعاون مع جامعة الأزهر في غزة تحت اسم "المعرض الأول للمنتجات الآمنة".

ومن المنتجات الزراعية، التي شملها المعرض، الخيار والطماطم والفلفل. وعلى هامش المعرض، قال رئيس مكتب "الإعانة الإسلامية في فرنسا" بغزة، عادل قدوم، إن "الزراعة الآمنة تساهم في الحفاظ على الصحة السليمة لكل سكان القطاع، وهذه الفكرة بدأت منذ نحو 3 سنوات بالتعاون مع جامعة الأزهر".

وأضاف أن "التعاون مع الجامعة جاء حتى تكون البداية مبنية على أساس علمي من خلال تدريب خريجي الهندسة الزراعية، من أجل أن يكونوا قادرين فيما بعد على تدريب المزارعين وتلقينهم أسس الزراعة الآمنة".

وفي إطار التدريب، أنشأت المؤسسة وحدات نموذجية لـ"الزراعة الآمنة، وتربية الأبقار، وصناعة الأجبان"، على حدّ قول قدوم.