فتاة تستعيد شعرها المتساقط بعادات يومية بسيطة

فتاة تستعيد شعرها المتساقط بعادات يومية بسيطة
تساقط الشعر

عانت بوني بيرنستين، صاحبة الـ26 عامًا، من تساقط الشعر لعدة سنوات، خاصةً عند الاستحمام أو تمشيط شعرها، حتى تمكنت من التغلب على هذه المشكلة، ولكن كيف فعلت ذلك؟

وفقًا لما جاء في موقع "prevention"، كانت بيرنستين تعتاد على استخدام منتجات وأدوات فرد الشعر بشكل يومي، مما أدى إلى تساقطه بشكل كبير.

 وخلال محاولاتها لعلاجه بمكملات البيوتين ومينوكسيديل، كانت تحرص بيرنستين على ارتداء القبعات أو استخدام الخصلات الصناعية لتكثيف شعرها قبل الخروج من المنزل، لإخفاء الأمر عن زملائها بالعمل، خاصةً أنها تعمل بالمجال الإعلامي.

وعندما علمت بأن مستويات الكورتيزول المسئول عن الضغط العصبي لديها عالية بشكل كبير، قررت بيرنستين تغيير نمط حياتها، والتوقف عن التوتر والعصبية قد المستطاع، بتناول الأعشاب الطبيعية التي تساعد على الاسترخاء، مثل الكركمين، وممارسة رياضة اليوجا، واتباع الأنظمة الغذائية الصحية، والحصول على قسطٍ كافٍ من النوم ليلًا.

وبعد مرور عدة أشهر من عدم استخدام منتجات و أدوات فرد الشعر، لاحظت بيرنستين الفرق، حيث صارت خصلات شعرها قوية، ويصعب كسرها، بل وصار سمكها مشابهًا لخيط الأسنان.