فوائد مدهشة للفاصوليا البيضاء في رمضان

فوائد مدهشة للفاصوليا البيضاء في رمضان
فوائد مدهشة للفاصوليا البيضاء في رمضان

الفاصوليا البيضاء، واحدة من أشهر الأطباق الشعبية ليس فقط في الدول العربية، بل وفي الكثير من دول العالم أيضاً. وذلك لعدة أسباب أهمها أنها شهية وموفرة وغنية بالكثير من العناصر الغذائية المفيدة لصحتنا، مثل احتوائها على المركبات المضادة للأكسدة، والتي تقي من الإصابة بالأمراض، بالإضافة إلى أنها تطهر أجسادنا من السموم، ناهيك عن أنها غنية بالبروتينات والألياف النباتية ومثبطات إنزيم الألفا أميليز، الذي ينظم الدهون المخزنة بالجسم.

ووفقاً لما نشره موقع العلاج بالغذاء، الأمريكي، فإن الفاصوليا البيضاء تعتبر من أفضل الأطعمة التي تساهم في تطهير الجسم من السموم، نظرًا لاحتوائها على مادة الموليبدينوم molybdenum، التي تحفز تنظيم العديد من الإنزيمات المطهرة للسموم.

وأضاف الموقع إلى أن الفاصوليا البيضاء، تتمتع بمؤشر "جلايسيمي" منخفض، وذلك كونها غنية بالكربوهيدرات بطيئة الهضم. كما أنها لا ترفع سكر الدم بشكل مفاجئ وسريع، بل تعمل على تنظيم مستوياته، ولذا تعتبر طبقاً ضرورياً لمرضى السكر.

على جانب آخر، فإن الفاصوليا البيضاء تساهم بالحد من نوبات الجوع وتغيرات المزاج، وذلك لأنها تعمل على جعل مستويات جلوكوز الدم متزنة لفترات طويلة بعد تناولها. كما أنها تساهم في الحد من خطر الإصابة بأمراض القلب، وتحد من ظهور الأعراض الأولية لمرض السكر.

ومن أبرز فوائد الفاصوليا البيضاء، أنها تساهم بتنظيم مستويات الدهون بالجسم، ما يقلل فرص الإصابة بالسمنة. ناهيك بأنها تعمل على الحد من امتصاص الكربوهيدرات من الأمعاء، عن طريق تثبيط الإنزيمات التي تكسر النشاء إلى سكريات بسيطة.

والفاصوليا البيضاء، تحتوى على قدر كبير من المركبات المضادة للأكسدة، والتي تساهم في تعزيز صحة الإنسان وتقليل خطر إصابته بالسرطان وتصلب الشرايين والجلطات والتهابات المفاصل والزهايمر، كما تساهم الفاصوليا البيضاء في الحد من الإصابة بالتجاعيد. بالإضافة إلى أنها غنية بالماغنسيوم، ولذا فهي تساهم في الحد من الشعور بالقلق والتوتر والضغوط النفسية.