فيتامينات تناوليها عند التقدم بالعمر

فيتامينات تناوليها عند التقدم بالعمر
فيتامينات تناوليها عند التقدم بالعمر

مع مرور الأعوام تبدأ أجسامنا بالضعف بسرعة أكبر عما كنا عليه، وهذا يضطرنا لتغيير عاداتنا الصحية والغذائية حتى تتماشى مع المرحلة العمرية الحالية.

وبينت دراسة أُجريت في جامعة ”تافتس“ بالولايات المتحدة الأمريكية، أن 20٪ من كبار السن يعانون من التهاب المعدة الضموري الذي يسبب الالتهابات المزمنة وتلف الخلايا المسؤولة عن إنتاج حمض المعدة؛ فنقصه له تأثير سلبي على امتصاص العناصر الغذائية المهمة مثل فيتامين ب 12 والكالسيوم والحديد والمغنيسيوم.

ونشر الموقع الإلكتروني ”با- باميل“ الإلكتروني، عن العادات الصحية والغذائية التي يجب علينا اتباعها مع تقدم العمر للحفاظ على إمداد أجسادنا بالعناصر الغذائية اللازمة، منها:

تناول البروتين لمنع ضمور العضلات

وفقا للدراسات الطبية فإننا نفقد من 3 إلى 8% من كتلة العضلات كل 10 سنوات بعد سن الثلاثين، وذلك هو السبب الرئيسي للضعف والكسور وسوء الحالة الصحية التي يعاني منها العديد من كبار السن.

لذا فإن إضافة المزيد من البروتين يحمي من فقدان كثافة العضلات، حيث تقي البروتينات بنسبة 40% من الإصابة بهذا المرض ممن لا يتناولون البروتينات، فالبروتين لا يقي من ذلك فقط ولكن يعمل على بناء المزيد من الأنسجة العضلية.

تناول الألياف لمنع الإمساك

كلما تقدمنا في السن تزيد مشاكل الجهاز الهضمي وخاصة الإمساك، وهو الأكثر شيوعا بين الأفراد الذين تزيد أعمارهم عن 65 عاما، وتصاب به النساء بنسبة كبيرة مقارنة بالرجال، لذلك يجب أن نضيف الألياف لحميتنا الغذائية؛ لأنها تساعد على زيادة حركة الأمعاء وبالتالي سهولة عملية التبرز.

تناول فيتامين د والكالسيوم

ليس عنصر الكالسيوم وحده الذي يحافظ على صحة عظامنا كلما تقدمنا في السن، ولكن فيتامين د له أهمية كبيرة في الحفاظ على صحة العظام؛ لذلك يجب الحرص على تناول جميع الأغذية الغنية بالكالسيوم وفيتامين د واستشارة الطبيب لمعرفة الجرعة المخصصة من الأقراص لمرحلتنا العمرية الحالية.

تناول فيتامين ب 12

يعرف فيتامين ب12 باسم الكوبالامين، وهو ضروري لإنتاج خلايا الدم الحمراء وللحفاظ على الأداء السليم للدماغ، ومع التقدم في العمر حيث تعاني أجسادنا من نقص هذا العنصر الغذائي المهم لذلك يجب تناول المكملات الغذائية لهذا الفيتامين مع مراحلنا السنية المتقدمة للحفاظ على صحة المخ.