9 مكملات غذائية لرواد صالات الألعاب الرياضية

9 مكملات غذائية لرواد صالات الألعاب الرياضية
9 مكملات غذائية لرواد صالات الألعاب الرياضية

إذا كنت ترغب في تحسين لياقتك البدنية فالذهاب إلى صالة الألعاب الرياضية بانتظام هو الخطوة الأولى، والثاني هو تناول المكملات الغذائية الصحيحة.
يحتاج رواد الألعاب الرياضية بشكل خاص إلى مكملات غذائية بالإضافة إلى اتباع نظام غذائي صحي لأداء جيد، فمن النادر الحصول على جميع العناصر الغذائية الضرورية من وجباتنا الغذائية وحدها.

فإذا كنت من رواد صالات الألعاب الرياضية وترغب في تحسين نظامك الغذائي بشكل أكبر، إليك 9 مكملات غذائية يجب أن يأخذها كل زائر "للجيم" وفقا لما ذكره موقع "diet of life"..

الكرياتين
الكرياتين هو حمض موجود في عضلاتنا ، ولكن ليس بتركيزات عالية، لذلك يجب على الأشخاص الذين يمارسون الرياضة التفكير في تناول "الكرياتين" لتكميل الكمية الطبيعية لديهم عن طريق تناول مكملات الكرياتين ، فإنه يساعد على نمو العضلات بشكل أسرع.
كما أنه يساعد عضلاتك على خلق جزيئات الـ ATP التي تعتبر المصدر الرئيسي للطاقة، مما يمنحك المزيد من الطاقة والأداء الرياضي على بكثافة أكبر.
يجب أن تأخذ الكرياتين قبل أو بعد التمرين، من الآمن استخدامه كل يوم طالما كنت تتبع الجرعة الموصى بها.

أقراص زيت السمك
إن تناول مكملات "زيت السمك" هو أحد طرق الحصول على أحماض أوميجا 3 الدهنية بجانب الأطعمة التي تمد الجسم بالأوميجا 3s من الأسماك وبذور الكتان وغيرها من الأطعمة.
مكملات زيت السمك ليس فقط تحسن قوتك العقلية ، ولكن زيت السمك أيضا مضاد للالتهابات، كما يساعد عضلاتك على الشفاء من الالتهابات بعد التمرين الشاق.
بالإضافة إلى ذلك، فإنه يحسن الوظائف الدماغية فعندما تشعر بالإرهاق والخمول أثناء ممارسة التمارين الرياضية، فكر في أخذ زيت السمك.

فيتامين ب
يعزز فيتامين (ب) من انتعاش الطاقة بسرعة، حتى تتمكن من العمل بشكل أكثر نشاطا، كما أنها ممتازة في استبدال الطاقة التي نخسرها أثناء العمل اليومي.
يجب على أولئك الذين يعانون من انخفاض الطاقة الحصول على المزيد من فيتامين (ب) في نظامهم الغذائي.
وغالبا ما يوصف فيتامين B12 كمكمل ملحق للرياضيين، ومن الشائع أن تكون ناقصًا في B12 مع تقدمك في العمر لذا يجب أن تفكر في هذا المكمل الغذائي إذا كنت فوق سن الستين ولديك أسلوب حياة نشط.

الماغنيسيوم
الرياضيون هم عرضة بشكل خاص لنقصان الماغنسيوم في أجسامهم، لذلك فهم بحاجة إلى الماغنيسيوم لضمان تقلص عضلاتهم واسترخائها بشكل جيد بعد التمرين.
كما أن مكملات الماغنسيوم مفيدة لصحة القلب والأوعية الدموية .

زيت الكتان
نبات الكتان غني بأوميجا 3 وأوميغا 6 كلاهما مهم لبناء العضلات والشعور بالشبع لفترة أطول، ومن ثم عندما تشعر بالشبع، فأنت أقل عرضة لتناول السعرات الحرارية غير الضرورية.

بروتين مصل الحليب
ليس هذا المكمل محملاً بالأحماض الأمينية فحسب، بل يتسبب في إفراز هرمونات أخرى هذه الهرمونات تحفز نمو العضلات.
بالإضافة إلى ذلك، يتم امتصاص بروتين مصل اللبن أسرع بكثير من مساحيق البروتين الأخرى، يمكنك تناولها مباشرة قبل التمرين.

الجلوكوزامين
عندما تقوم بالقفز في صالة الألعاب الرياضية، فإن الغضروف في مفاصلك يمتص الصدمة، ولسوء الحظ، كلما تقدم العمر، يرتد الغضروف.
يمكنك تعزيز قوة الغضروف عن طريق تناول مكملات الجلوكوزامين، للحفاظ على عمل الغضروف وحماية مفاصلك مع تقدمك في العمر.

البروبيوتيك
تعزز مكملات "البروبيوتكس" جهازك المناعي وتقلل من حدة التهاب العضلات التي تضمن لك التمرين باستمرار بكفاءة عالية.

مكملات الخضار
ليس من المستغرب أن معظم الناس لا يأكلون ما يكفي من الخضار، ومكملات الخضار لا تغني عن حاجة جسمك للفواكه والخضروات الطبيعية.
لذلك ابحث عن الخضروات التي تحتوي على الألياف، ومضادات الأكسدة، والأنزيمات الهاضمة، وحاول تجنب أخذ الخضار بعد التمرين فمن الأفضل تناوله قبل التمرين.